منتدى ربيع الحياة


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة البوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 مفاهيم حول صلاة التّراويح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فارس التطوير
صاحب الموقع
صاحب الموقع


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3378
نقاط نقاط : 13546
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 20/04/2010
العمر : 12

مُساهمةموضوع: مفاهيم حول صلاة التّراويح    الثلاثاء أغسطس 24, 2010 4:41 am

صلاة التراويح هي قيام الليل في
شهر رمضان المبارك، والتراويح مفرد ترويحة لأنّ الإمام يستريح فيها عقب كلّ
أربع ركعات، وتسمّى أيضًا بالتراويح لأنّها راحة المؤمن في الصّلاة كما
كان سيّدنا ومولانا رسول الله صلّى الله عليه وسلّم يقول لسيّدنا بلال رضي
الله عنه: ''أرِحْنَا بها يا بلال''.
والتراويح بهذا الشكل لم يفعله النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم ولا سيّدنا
أبو بكر ولا سيّدنا عمر في بداية خلافته وإنّما فعل عمر رضي الله عنه لمّا
دخل المسجد النّبويّ ورأى الصحابة يُصلُّون جماعات جماعات فقال رضي الله
عنه: ''نعمتُ البدعة هذه''، كما جاء في الحديث الّذي رواه الإمام البخاري.
فهي إذن سُنّة عمرية كما جاء في الحديث الّذي رواه أحمد وأبو داود والترمذي
وابن ماجه: ''عليكم بسُنّتي وسُنّة الخلفاء الرّاشدين المهديين عضُّوا
عليها بالنّواجد''. وكما جاء في الحديث الّذي رواه أحمد والترمذي وابن ماجه
قوله صلّى الله عليه وسلّم: ''اقتدوا بالذين من بعدي أبي بكر وعمر''.
فكثّر سيّدنا عمر رضي الله عنه الركعات وخفّف القراءة بقدر ما زاد من
الرّكعات لأنّه أخفّ على المأموم من تطويل الركعة الواحدة. ففي زمن سيّدنا
عمر رضي الله عنه كانوا يقومون رمضان بثلاث وعشرين ركعة، فقد روى مالك في
الموطأ عن يزيد بن رومان: ''كان النّاس في زمن عمر يقومون في رمضان بثلاث
وعشرين ركعة''. وروى البيهقي في السنن الكبرى عن سيّدنا يزيد رضي الله عنه:
''كان النّاس في زمن عمر يقومون في رمضان بعشرين ركعة''. ونقل الحافظ ابن
حجر العسقلاني عن الشافعي: إنّ مالكًا رضي الله عنه قال: ''الأمر عندنا
بتسع وثلاثين وبمكّة بثلاث وعشرين وليس في شيء من ذلك ضيق''. وعن إسحاق بن
منصور قال: قلت لأحمد بن حنبل: كَم ركعة يُصلّي في قيام شهر رمضان؟ فقال:
قد قيل ألوان نحو أربعين وإنّما هو تطوّع''. وقال الحافظ أبو عيسى الترمذي:
أكثر ما قيل أنّه يصلّي إحدى وأربعين مع الوتر.
فيؤخذ ويستنبط ممّا ذُكر أنّ صلاة التراويح ليس فيها عدد معيّن لا يُزاد
عنه ولا ركعتين كما قال ابن تيمية الحرّاني الحنبلي في المجموع: اعلم أنّه
لم يوقن رسول الله صلّى الله عليه وسلّم في التراويح عددًا معيّنًا، ومن
ظنّ أنّ قيام رمضان فيه عدد معيّن مؤقت من النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم لا
يزيد ولا ينقص فقد أخطأ.
وجرت العادة عندنا أن نصلّي صلاة التراويح بثلاث عشرة ركعة، مع اعتياد
الختم في ليلة السابع والعشرين، وهي عادة طيّبة لابُدّ أن نحافظ عليها
وخاصة أنّ الإمام لا يضطر ليقرأ في ركعتي الشّفع لما فيه من تحريج
للمصلّين، وهذا الّذي أدركنا عليه مشايخنا كشيخنا سيّدي محمد شارف المالكي
والشيخ سيدي بلكبير والشيخ سيدي الحسن بن عبد الرّحمن الأنصاري المالكي
وغيرهم.




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
يّآسًـمِيّنة الَبّسًـتُان
صاحبة الموقع
صاحبة الموقع


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3790
نقاط نقاط : 2147478662
السٌّمعَة : 46
تاريخ التسجيل : 17/01/2010
العمر : 17

مُساهمةموضوع: رد: مفاهيم حول صلاة التّراويح    الثلاثاء أغسطس 24, 2010 4:43 am

شكرا على الموضوع




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فارس التطوير
صاحب الموقع
صاحب الموقع


الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 3378
نقاط نقاط : 13546
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 20/04/2010
العمر : 12

مُساهمةموضوع: رد: مفاهيم حول صلاة التّراويح    الثلاثاء أغسطس 24, 2010 4:50 am






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مفاهيم حول صلاة التّراويح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ربيع الحياة  :: اقسام عامة :: منتدى الشريعة الاسلامية-
انتقل الى: