منتدى ربيع الحياة


 
الرئيسيةالرئيسية  البوابة البوابة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 *حقائق اغرب من الخيال*

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الايمان والطاعة
عضو نشيط
عضو نشيط


الجنس : انثى
عدد المساهمات : 411
نقاط نقاط : 929
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 11/05/2012
العمر : 18

مُساهمةموضوع: *حقائق اغرب من الخيال*   الإثنين ديسمبر 03, 2012 12:00 am


*حقائق اغرب من الخيال *

-محاكمة الحيوانات في القرون الوسطى -

ان محاكمات الحيوانات تعتبر اغرب المهرجانات التي عرفتها القرون الوسطى .ولم تكن هذه
المحاكمات حدثا عابرا ,بل ان احد المؤرخين القانونين يذكر ,فيما يذكره ,مئتي محاكمة حيوانية
في غضون قرن واحد من الزمن .وانشهد معا الان محاكمة غريبة جرت في بلدة فاليز
النورماندية في فرنسا سنة 1386 ,عندما حوكم خنزير لقتله طفلا فلقد جعلت المحاكمة
مناسبة للاحتفال ,شاهدها جميع سكان البلدة .ولما اصدرت المحكمة حكمها بالاعدام
بقطع رأس الخنزير المجرم ,ألبس لباسا بشريا ,موضرب بالسوط وهزئ به
قبل ان يحمل الى المقصلة لينال جزاءه العادل .وغالبا ما كانت جرائم الحيوانات
هي قتل الاطفال والاولاد لانها كانت تجوب بحرية المدن والقرى ,والاماكن التي
تلقي فيها ما تأكله من المهملات ,ولم يكن ثمة ما يرد أذاها عن الصغار المساكين
التأمت محكمة غريبة في الساحة العامة في زوريخ سنة 1442,فجلس القضاة
بلباسهم الرسمي فوق منصة أمام المحكمة ,ورفع المباشر العجوز العصا السوداء
وصاح : ائتوا بالمتهم ؟
وحمل المتهم المسجون في قفص حديدي ضخم الى قاعة المحكمة ,فاذا به ذئب
كبير يحاكم بتهمة التهام فتاتين صغيرتين .
وافتتح الجلسة المدعي العام ,ودافع عن الذئب المتهم , وطالت المرافعة وتوالت
الاستشهادات ,وسمعت شهادات الشهود .واخيرا وجد السجين الخشن متهما بقتل
الصغيرتين البريئتين ,فحكم عليه بالموت شنقا في الساحة العامة
وكانت الحيوانات السوداء اللون كالخنازير ,والقطط ,والماعز,تدخل قاعة
المحكمة وميزان العدالة تميل كافة التجريم فيه على كفة التبرئة .ذلك بأن اللون
الاسود كان يعتقد انه اللون المفضل بالنسبة لابليس .وهو اللون الذي يتنكر فيه باستمرار
وكانت الافاعي والقطط احيانا توضع في سلال وتحرق في النيران التي توقد في
الساحات العامة لتنفيذ حكم الاعدام حرقا
هذا ما كان يجري في القرون الوسطى أما في أيامنا الحاضرة فقد حملت
الأنباء الأخيرة من برشلونة أن ببغاء اسبانية الجنسية نظم بحقها محضرضبط
على أثر شكوى تقدم بها سائق التاكسي في المدنية المذكورة فقد
اعتادت هذه الببغاء أن تصفر كلما مرت بقرب مكانها سيارة تاكسي فيوقفها
سائقها ظنا منه ان ثمة زبون يرغب في الإنتقال بسيارته
فيحدث ازدحاما في الشارع من جراء انتظاره الزبون.


* المعطف المميت *

قتل جابيز سبايسر ,من مدينة لايدن ,بولاية مساتشوستس الامريكية ,برصاصتين في 25 كانون الثاني1787
في أثناء عصيان الشاي في ترسانة سبرنغفيد .وكان يرتدي المعطف الذي كان يرتديه أخوه دانيال الذي صرعته
رصاصتان في 5 آذار 1784ومرت الرصصتان اللتان قضتا على جابيز عبر الثقبين نفسيهما اللذين أحدثتهما
الرصاصتان اللتان قتلتا دانيال قبل ثلاثة سنوات




* المعطف المميت *
قتل جابيز سبايسر ,من مدينة لايدن ,بولاية مساتشوستس الامريكية ,برصاصتين في 25 كانون الثاني1787
في أثناء عصيان الشاي في ترسانة سبرنغفيد .وكان يرتدي المعطف الذي كان يرتديه أخوه دانيال الذي صرعته
رصاصتان في 5 آذار 1784ومرت الرصصتان اللتان قضتا على جابيز عبر الثقبين نفسيهما اللذين أحدثتهما
الرصاصتان اللتان قتلتا دانيال قبل ثلاثة سنوات


*رسامة بلا ذراعين *

ولدت إيميه رابان ,الرسامة السويسرية الشهيرة ,بلا ذراعين ,ومع ذلك فقد بدأت بالحياكة في سن الخامسة
واتقنت الخط الجميل ,واصبحت رسامة كبيرة بإستخدامها قدميها في كل ذلك

التنانير السبعة
الفتيات العازبات في بلدة نازاري ,بالبرتغال ,يرتدين من سن الثالثة سبع تنانير الواحدة فوق الاخرى .

الرواية التي كتبت بإبرة
كتب لوران دو لا بوميل (1773-1728)الشاعر والروائي المسرحي الفرنسي ,أثناء سجنه في
قلعة الباستيل سنة 1752مأساة كاملة مؤلفة من 700مقطع شعري ,بحفر الكلمات على صفائح
من التنك بإبرة وقد صودرت منه الصفائح ,الا انه حفظ المسرحية عن ظهر قلب ,وقد مثلت مرارا
على المسارح الفرنسية
......................................

خنجر عمره 3300سنة
خنجر وجد في ضريح الفرعون المصري توت عنخ أمون شفرته من الحديد الذي ما يزال إلى اليوم
لامعا براقا ,على الرغم من أنه دفن .مع صاحبه قرابة 3300سنة

عاش 129سنة
سويفيت آرو- وتعني السهم السريع هو اسم الزعيم الهندي الاحمر لقبيلة تشيبينوى غي اميركا ,وعاش
بين سنة 1788و1917,وعمره 129سنة

الجسور الحية في الهند
الجذور الهوائية لاشجار التين الهندية تلتحم معا بقوة وبسرعة بحيث ان ربط جذور هذه
الاشجار بعضها ببعض على ضفاف النهر المتقابلة يصنع جسورا متينة جدا

يبدل ملابسه غير مرة يوميا
الامير فون كاونيتس (1794-1711)المستشار الالماني الذي اشتهر بتغيير ملابسه مرارا في اليوم الواحد
فقد كان يخشى الاصابة بالزكام بحيث انه كان يرتدي ست بذلات الواحدة فوق الاخرى صيفا شتاءا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
*حقائق اغرب من الخيال*
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ربيع الحياة  :: اقسام عامة :: منتدى النقاش الحر-
انتقل الى: