منتدى ربيع الحياة
المواضيع الأخيرة
السياحة إلى المانياالخميس مايو 24, 2018 5:47 amمايو
رحلة تركيا العائليه _الثلجيهالخميس يناير 18, 2018 3:09 pmمايو
رحلة أسبانيا العائليهالأربعاء نوفمبر 01, 2017 9:07 pmمايو
تعليم الإنجليزية الجمعة أكتوبر 27, 2017 1:24 amyoucef
فيلم The Foreigner 2017 مترجمالسبت أكتوبر 21, 2017 3:39 pmyoucef
فيلم القرموطي في ارض النارالخميس أكتوبر 12, 2017 5:07 amyoucef
كود لعبة X و Oالخميس نوفمبر 19, 2015 3:59 amالانسة روزالي
كود موقع كامل من تصميمي (youcef)الثلاثاء نوفمبر 17, 2015 11:11 pmMohamed Kbk

شاطر
اذهب الى الأسفل
عضو جديد
عضو جديد
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 19
نقاط نقاط : 39
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/05/2013
العمر : 20
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

مدينة تنس

في السبت مايو 18, 2013 1:28 am






مدينة تنس الجزائرية تنس (تَنَس) مدينة جزائرية تاريخية يعود تاريخ تأسيسها إلى تسعة آلاف سنة قبل الميلاد و يقول بعض المؤرخين بأكثر من ذلك و مدينة تنس الساحلية تقع بشمال الجمهورية الجزائرية على مسافة 200 كيلومتر غرب عاصمة البلاد مدينة الجزائر ، تحدها شرقا مدينة شرشال و غربا مدينة مستغانم. تنس في القديم كانت عاصمة لإقليم تنس الذي يمتد من عشعاشة غربا إلى بومدفع غربا و ذات الإقليم كانت تقوم عليه إمارة تنس في العصور الوسطى ولا سيما في العصر الزياني و التركي ، و كانت إمارة تنس تتمتع بسيادة و إقتصاد يقوم على الزراعة والتجارة و ضريبة الجمرك على السلع الصادرة و الواردة عبر الميناء بشكل رئيسي و من علامات السيادة في إمارة تنس أنها كانت تسك نقودها بنفسها (نقود ابي عثمان في تنس) وبعض هذه النقود معروض في متاحف الجزائر مثل متحف الباردو , ومن سلاطينها السلطان حميدة العابد . وفي القرن السادس عشر عانت تنس من الإحتلال الإسباني بسبب خيانة السلطان الزياني المتحالف مع الإسبان و دفع سكان تنس ضريبة غالية بسبب الحروب و الفتن التي تسلطت عليهم ، لكن بعد قدوم الأتراك العثمانيين عام 1517 تغيرت الأمور رأسا على عقب و تمّ تحرير المدينة الإمارة من الإسبان و المتعاونين معهم من حاشية السلطان الزياني التلمساني الذي أهلك الحرث و النسل, و قام الأخوان عروج و خير الدين بتجهيز عشر سفن حربية تحمل آلاف المجاهدين من الإنكشارية لتحرير تنس و كان لهم ذلك بعدما طردوا الجيوش الإسبانية و قتلوا و أسروا الكثير منهم . تنس مدينة أثرية كانت تزخر بالآثار الرومانية البيزنطية و الإسلامية لكن في حوالي العام 1776 ضرب زلزال شديد إقليم تنس و دمر المدينة الرومانية التي أضحت أثرا بعد عين وفي العصر الإسلامي تم تشييد مدينة تنس الإسلامية بالقرب من سفح جبل سيدي مروان قرب الميناء الحالي وقد ساهم في إعمارها الأندلسيون التجار الذين كانوا يترددون كثيرا على المدينة و بعد سقوط إمارات الأندلس كانت تنس ملاذا آمنا للأندلسيين خاصة أهل البيرة و مرسية الذين توافدوا على تنس بشكل معتبر وجلب الأندلسيون معهم مختلف الحرف و الصنائع والعلوم و نشروها بتنس و صدّروها للمدن و الحواضر المحيطة بها مثل صناعة النقش على النحاس التي إنتقلت إلى تلمسان من تنس. أنجبت تنس العديد من العلماء لا سيما في الجانب الديني أمثال الحافظ التنسي الذي ولد و درس في المسجد الأعظم المعروف حاليا بمسجد سيدي أحمد بومعزة (سيدي معيزة -بالعاميية ) و درّس في تنس قبل ان يأخذه سلطان تلمسان بالقوة إلى إمارته ليسند له أمور القضاء وقد ألّف هذا العالم التنسي الجليل الكثير من الكتب الذائعة الصيت : كتاب الدر والعقيان في بيان شرف بني زيان و كتاب الطراز في ضبط الخراز و كتاب راح الأرواح .....إلخ و انجبت لنا تنس كذلك العالم الجليل عبد الرحمن التنسي والعالم أبي الحسن التنسي الذي يوجد له مقام في مدينة تلمسان . وقت مدينة تنس تحت الإحتلال الفرنسي عام 1843 بعد معركة حامية الوطيس و عرفت تنس شأنها شأن باقي ربوع الجزائر بثورتها ضد الإستعمار الفرنسي ومما يؤسف له ان أغلب المؤرخين الجزائريين يتنكرون لهذه الثورة(ثورة تنس) بإستثناء المؤرخ الجزائر ي أبو القاسم سعد الله الذي اشار غللا هذه الثورة في مؤلفاته. و في العام 1853 تم إعلان تنس بلدية كلونيالية بمرسوم إمبراطوري عن نابوليون و قام الفرنسيون بإعادة بناء تنس (ولم يغيّروا إسمها ) على انقاض المدينة الرومانية مستعملين الحجارة والأعمدة الرومانية التي كانوا يستأنسون بها لأنها تذكرهم بأسلافهم الغزاة . كانت لمدينة تنس في العهد الإستعماري أهمية كبرى و جعلوا منها مدينة محصنة بالأسوار والمدافع و شقوا لها الطرق و أنشأوا خطا للسكة الحديدية و أعادوا بناء ميناء تنس و المنارة البحرية في عام 1890 وفتحوا خطوطا بحرية من تنس إلى معظم دول المتوسط وحتى الحجاز لنقل الحجاج. و من الشخصيات المرموقة التي زارت مدينة تنس الزعيم السوفياتي ستالين في الأربعينيات من القرن الماضي وكذلك ملك فرنسا و مصالي الحاج وباي تونس الذي أقام في تنس لعدة سنوات عندما كان في الإقامة الجبرية وكذلك الرئيس الراحل أحمد بن بلة أقام في تنس بعد التصحيح الثوري للمرحوم الهواري بومدين. و كذلك الاميرة ديانا التي كانت تفضل قضاء بعض العطل في السواحل الشرقية لتنس على متن يختها الملكي و كانت آخر مرة تأتي فيها إلى شرق تنس عام 1982. تنس حاليا مقر لدائرة تضم كل من سيدي عبد الرحمن و تنس و سيدي عكاشة و يبلغ عدد سكان هذه الدائرة 150 ألف نسمة
avatar
صاحب الموقع
صاحب الموقع
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1009
نقاط نقاط : 2147458840
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 23/03/2010
العمر : 17
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

رد: مدينة تنس

في السبت مايو 18, 2013 1:30 am
مشكورة أختي معلوماتك مفيدة




http://clan-war.cf/
عضو جديد
عضو جديد
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 19
نقاط نقاط : 39
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 17/05/2013
العمر : 20
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

رد: مدينة تنس

في السبت مايو 18, 2013 2:05 am
ولو اخي
لا شكرعلى واجب
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى